محكمة فرنسية تقضي بتغريم “شركة توتال” 500 ألف يورو بسبب دفعها لرشاوي في إيران

محكمة فرنسية تقضي بتغريم شركة توتال 500 ألف يورو بسبب دفعها لرشاوي في إيران.

وكالات – باريس :

أصدرت محكمة الجنايات في باريس يوم الجمعة حكما يقضي بتغريم شركة توتال النفطية 500 ألف يورو, بعد ثبوت تهم موجهة لها بدفع رشاوي في إيران.
واتى هذا الحكم بعد ثبوت أن الشركة النفطية العملاقة دفعت رشاوي امسؤولين عمومين أجانب، على هامش توقيعها لعقد مبادلات تجارية مع إيران قبل 20 عاما .

ووردت من بين الأسماء في الملف مهدي هاشمي رفسنجاني، ابن الرئيس الإيراني السابق، والذي كان يتولى منصبا مهما في القطاع النفطي الايراني بين 2000 و 2004.

اما المسؤولون المتابعون، فهم المدير العام السابق لشركة توتال كريستوف دو مارغوري ووسيط إيراني، وقد فارق كلاهما الحياة، إضافة إلى مسؤول إيراني يدعى “عباس يازدي” ويفترض ايضا أنه متوفى، ولكن في غياب شهادة الوفاة أصدرت المحكمة في مواجهته حكما يقضي بسجنه لأربع سنوات.

ووفقا للمحكمة فأن القيمة المالية للرشاوى المذكورة في الملف بلغت 30 مليون دولار، لتوقيع عقد استغلال سنة 1997 لحقل غازالشمال، والذي يسمى أيضًا حقل “فارس الجنوبي” .

وتعد هذه العقوبة هينة مقارنة بمطالب النيابة العامة في شهر اكتوبر المنصرم، والمتمثلة في دفع الشركة العملاقة الغرامة القصوى وقدرها 750 ألف يورو، إضافة إلى مصادرة عائدات “الجريمة” بقيمة 250 مليون يورو، بحجزها من الحساب المالي للشركة.

علما أن ارباح الشركة الفرنسية بلغت في السنة الماضية 8.6 مليار دولار؛ أي 7.5 مليار يورو بسعر الصرف الحالي، حسب موقع “ليكسبريس” الفرنسي.

This post was published on 2018-12-22 1:46 AM