محكمة فرنسية تعاقب صاحب أغنية “اشنقوا البيض” بغرامة 7000 يورو (فيديو)

Nick Conrad

عاقبت محكمة فرنسية, مغني الراب نيك كونار, بالغرامة 7000 يورو, بسبب أغنيته العنصرية (أشنقوا البيض), وفقا لما ذكرته مصادر صحفية اليوم.

واصدرت محكمة جنايات باريس، بتغريم كونار غرامة موقوفة التنفيذ قدرها 5000 يورو، وألف يورو كتعويض لكل واحدة من الجمعيتين: الرابطة الدولية لمناهضة العنصرية ومعاداة السامية، والتحالف العام ضد العنصرية، اللتين نصبتا نفسهما طرفا مدنيا في القضية المرفوعة على أغنيته ”اشنقوا البيض“.

وصرح النائب العام عند خروجه من المحكمة متحدثا عن الأغنية:“لقد تجاوزت الحدود المسموح بها في إطار حرية التعبير في هذا النوع المتفرد الذي يسمى الراب“.

أما المغني فعبر للصحفيين عن ”خيبة أمله“، وأضاف:“سنستأنف الحكم، وسأستمر في تأليف موسيقاي وفي الحديث عن هذه المواضيع“.

وأثارت الأغنية التي تحث كلماتها بوضوح على العنف ضد ذوي البشرة البيضاء، الكثير من الجدل في فرنسا عند صدورها خلال شهر سبتمبر الماضي، من طرف المتصفحين والجمعيات وحتى أعضاء في الحكومة الفرنسية، وأصبح مغني الراب، نيك كونار، المغمور معروفا بفضلها.

فإضافة إلى الفيديو كليب العنيف، يقول مطلعها الدموي :“دخلت إلى حضانة وقتلت رضعا بيض، القوا القبض عليهم بسرعة واشنقوا آباءهم، مزقوهم لتمضية الوقت وتسلية الأطفال السود من كل الأعمار صغارا وكبار، اجلدوهم بقوة وافعلوا ذلك بصراحة، إلى أن تنتشر رائحة الموت“.

إلا أن المغني ما فتئ يدافع عن أغنيته، ويرى أن :“القطعة أعمق مما تبدو عليه، لا أريد أن أنكر ما كتبت، إنها تمس العنصرية، والنص جميل ويبقى فنا“.

كما قال أن هدفه كان :“إثارة صدمة كانت ضرورية ولكن ليس إلى هذا الحد، فالناس لم يفهموا إلا السلبي وحلقوا بعيدا عن المعنى“.

This post was published on 2019-03-20 5:29 AM