ليبيا : مؤسسة النفط الوطنية تُعلن إغلاق حقل الشرارة النفطي ..

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، اليوم السبت، عن أنه تم إغلاق حقل الشرارة النفطي، أكبر حقل نفطي في البلاد، منذ أمس الجمعة, بسبب ما يشتبه بأنه إغلاق لصمام، وأن تحقيقًا بدأ في الأمر.

ولم يتضح بعد سبب إغلاق الصمام أو من أغلقه، لكن الحقل كان هدفًا للعديد من عمليات الإغلاق على يد محتجين أو جماعات مسلحة خلال السنوات القليلة الماضية.

وقالت المؤسسة أن الحقل كان يضخ نحو 290 ألف برميل يوميًا قبل إغلاقه, وقالت أن الواقعة حدثت في منطقة الحمادة الصحراوية الواقعة غرب ليبيا.

وكشفت المؤسسة عن عدم تأثر الإنتاج في حقل الفيل القريب من حقل الشراره.

وتحدثت مصادر ذكرت، في وقت سابق، أن الإنتاج في حقل الشرارة توقف بسبب إغلاق صمام في خط الأنابيب الذي يربط الحقل بميناء الزاوية، حيث توجد أيضًا منشأة تكرير.

وذكر أحد المصادر: ”أغلقوه (الحقل) لأن الضغط في الأنبوب كان يزيد، وذلك لحين معرفة ما يجري“.

وكان إنتاج ليبيا الإجمالي من النفط، قبل إغلاق حقل الشرارة، يتراوح بين 1.2 و1.3 مليون برميل يوميًا، حسبما ذكر رئيس المؤسسة، مصطفى صنع الله، في وقت سابق من الشهر الجاري.

علما أن المؤسسة الوطنية للنفط تدير حقل الشرارة بالشراكة مع ريبسول الإسبانية، وتوتال الفرنسية، و(أو.إم.في) النمساوية، وإكوينور النرويجية.

This post was published on 2019-07-20 8:51 مساءً