حكم مباراة البرازيل و الأرجنتين في قبل نهائي بطولة كوبا أمريكا يرد على تصريحات ليونيل ميسي

رد الحكم الإكوادوري رودي زامبرانو, الذي أدارة لقاء الأرجنتين والبرازيل في بطولة كوبا أمريكا على تصريحات ليونيل ميسي المثيرة للجدل بشأن تقنية الفيديو (VAR) خلال المباراة وهجوم لاعبي الأرجنتين عليه عقب الخسارة.

وكان منتخب الأرجنتين قد خسر اللقاء بهدفين نظيفين أمام منتخب البرازيل صاحب الأرض في الدور قبل النهائي وغضب لاعبو الأرجنتين, بسبب عدم استشارة حكم الفيديو المساعد في واقعتين محتملتين لاحتساب ركلات جزاء، وكتب رئيس الاتحاد الأرجنتيني رسالة غاضبة إلى الكونميبول (اتحاد أمريكا الجنوبية) لإبداء استيائه.

وقال زامبرانو في مقابلة مع برنامج ‘ Super K-80″ الإذاعي في الإكوادور عن واقعة نيكولاس أوتامندي مدافع الأرجنتين، ‘المخالفة موضع الأزمة لم يطع حكم الفيديو استدعائي لرؤيتها لأنه اعتبر أن المخالفة (50 إلى50)’.

وسقط المدافع أوتامندي أرضًا بعد التحام مع أرتور لاعب البرازيل أثناء تنفيذ ركلة ركنية، لكن مناشدات لاعبي الأرجنتين كانت بلا جدوى مرة أخرى.

أما بالنسبة للمحاولة التي سقط فيها سيرجيو أغويرو داخل منطقة الجزاء بعد التحام مع داني ألفيس، قال زامبرانو: ‘في أول اللعبة يكاد يكون تدخلًا متهورًا على المدافع’.

وبدا أن أغويرو تعرض لإعاقة من داني ألفيس في الشوط الثاني، لكن الحكم لم يحتسب أي مخالفة وردت البرازيل على الفور بهجمة مرتدة، ضاعف من خلالها روبرتو فيرمينو النتيجة لتصبح هدفين دون مقابل.

وأخيرًا، ردًا على سؤال حول التصريحات المثيرة للجدل لقائد الأرجنتين ميسي، قال الحكم الإكوادور: ‘إنه (ميسي) يركز على اللعب فقط ولم يسبق لي وجود أي مشكلة معه، لكني فوجئت بتصريحاته بعد المباراة، ولكن كل شخص له رأيه’.

وأبدى ميسي، غير المعروف عنه استخدام ألفاظ حادة، غضبه من عدم الاستعانة بتقنية الفيديو خلال المباراة، وقال للصحفيين: ‘الحكام يحتسبون العديد من المخالفات الغبية في هذه البطولة، لكن لم تتم استشارة حكم الفيديو المساعد ولو مرة واحدة، يجب النظر في هذا الأمر وأتمنى أن يفعل الكونميبول شيئًا حيال هؤلاء الحكام الذين يتسببون في عدم توازن الملعب عن طريق الانحياز لفريق’.

وأضاف ‘الحقيقة هي أننا نشعر بالغضب لأننا لعبنا جيدًا جدًا، بذلنا جهدًا كبيرًا، ونشعر بالحزن لانتهاء المباراة بهذا الشكل، الحكم لم يظهر أي احترام للأرجنتين، تحدثت إلى الحكم وقال إنه يحترمنا لكنني لم ألحظ ذلك في أي وقت’.

This post was published on 2019-07-09 10:55 مساءً