تشيلسي يقرر حرمان أحد مشجعيه من حضور مباريات الفريق مدى الحياة بسبب العنصرية

NewsA l تشيلسي يقرر حرمان أحد مشجعيه من حضور مباريات الفريق مدى الحياة بسبب العنصرية

قرر نادي تشيلسي الإنجليزي, معاقبة أحد مشجعيه, بمنعه حضور مباريات البلوز مدى الحياة’, بسبب إساءة عنصرية وجهها المشجع ضد لاعبين في لقاء تشيلسي ومانشستر سيتي خلال الموسم الماضي.

وتعرض لاعب مانشستر سيتي, رحيم سترلينغ لإساءة عنصرية من الجماهير خلال المباراة، في واقعة تمت تغطيتها في وسائل الإعلام على نطاق واسع لتسليط الضوء على العنصرية المترسخة بين مشجعي كرة القدم، رغم سنوات من الجهود التي تهدف للتخلص منها.

وسبق لتشيلسي أن منع أربعة مشجعين من حضور المباريات الموسم الماضي بانتظار نتائج تحقيق في مزاعم تتعلق بإهانات عنصرية.

وقال النادي في بيان: ‘تم منع مشجع واحد من حضور مباريات الفريق في استاد ستامفورد بريدج بسبب استخدام ألفاظ تحمل إساءة عنصرية وارتكاب تصرفات عدوانية’.

بالإضافة لفرض النادي عقوبة الإيقاف على خمسة مشجعين آخرين لمدد تتراوح بين عام واحد وعامين؛ بسبب ‘استخدام ألفاظ مسيئة وارتكاب تصرفات عدوانية’ خلال المباراة التي انتهت بهزيمة سيتي 2-صفر في ديسمبر كانون الأول من العام الماضي.

وأضاف البيان الصادر من النادي: ‘الأشخاص الذين عوقبوا بالإيقاف لمدة أقصر كان بسبب تعهدات قدموها بمراعاة تصرفاتهم مستقبلًا’.

وبالر=رغم أن الادعاء الإنجليزي لم يتخذ إجراءات جنائية، قرر تشيلسي حظر المشجع مدى الحياة.

وقال تشيلسي: ‘حين اتخذ النادي القرار وضع في اعتباره إنكار المشجع للواقعة بالإضافة إلى توافر مجموعة من الأدلة الأخرى، بما في ذلك مقاطع فيديو والاستعانة بشهادة اثنين من خبراء قراءة الشفاه، وكلاهما أقر بأن المشجع استخدم ألفاظًا تحمل إساءة عنصرية’.

This article was last modified on 17/09/2019 6:19 صباحًا

تاريخ النشر
تاريخ التحديث