اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020 تحظر التدخين في كافة المقرات الرياضية

دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020

قررت اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، حظر التدخين في جميع المقرات الرياضية والمناطق المحيطة بها، في قانون جديد لمكافحة التدخين أكثر صرامة من المعمول به حاليًا في اليابان.

ويمنع هذا القانون التدخين في أي من المرافق التي ستستضيف المسابقات، لا في الأماكن المغلقة ولا المفتوحة، ولا في المناطق المحيطة بهذه الملاعب، كما سيطبق هذا الحظر أيضًا على السجائر الإلكترونية.

وقد قررت اللجنة المنظمة تطبيق هذه القيود استنادًا إلى توصيات قدمتها اللجنة الأولمبية الدولية‘ بهدف ”حماية صحة الرياضيين والمشجعين“، كما جاء في بيان اللجنة.

وأضاف البيان، أن طوكيو 2020 تهدف إلى ”ترك إرث أفضل من الصحة العامة في اليابان“، التي تعد من أكثر الدول المتقدمة تساهلًا مع التبغ، ومن بين أسوأ الدول فيما يتعلق بسياسات مكافحة التدخين، بحسب منظمة الصحة العالمية.

جدير بالذكر أنه يُسمح بالتدخين حاليًا في الحانات والمطاعم في البلد الآسيوي، بينما يُمنع التدخين في معظم الأماكن العامة المفتوحة وفي الشوارع، باستثناء المناطق المخصصة للتدخين.

واعتبارًا من عام 2020، سيؤدي تشريع جديد وافقت عليه الحكومة اليابانية، إلى تشديد المتطلبات من المؤسسات التجارية التي يسمح فيها بالتدخين، على الرغم من أن عدم صرامة هذا الإجراء، 55% من المباني ستعفى من تطبيقه، أثار الشكوك حول فائدته.

ومن جانبها، قررت حكومة طوكيو، المضي إلى ما هو أبعد من ذلك، وتطبيق قانون جديد منذ أبريل 2020، يحظر التدخين في جميع الحانات والمطاعم التي لديها موظفون (بخلاف مالكها)، مما يعني أن 84% من مباني العاصمة اليابانية ستكون خالية من الدخان.

This post was published on 2019-03-01 12:36 AM