الإتحاد المصري لكرة القدم يقرر إحالة مرتضى منصور للتحقيق ويفرض عليه غرامة مالية

قرر الإتحاد المصري لكرة القدم, اليوم, إحالة المستشار مرتضى منصور, رئيس نادي الزمالك المصري, للتحقيق, وتغريمه, بسبب هجومه على طاقم حكام لقاء فريقه أمام المقاولون العرب في الدوري.

وقال الاتحاد ببيان رسمي: ”بناء على المذكرة الواردة من لجنة الحكام في الاتحاد المصري لكرة القدم حول التصريحات المسيئة في حق الحكام“.

وأضاف: ”قرر مجلس إدارة الاتحاد توقيع غرامة مالية على نادي الزمالك قدرها 200 ألف جنيه وإحالة رئيس النادي إلى لجنة الانضباط في الاتحاد للتحقيق معه“.

وكان مرتضى منصور، قد شن هجومًا ناريًا على محمد الحنفي، حكم لقاء الزمالك والمقاولون العرب، واتهمه بأنه منتمٍ لجماعة الإخوان الإرهابية، وتعمد إسقاط الفريق بسبب هجومه على معتز معطر المذيع في قنوات الإخوان.

يذكر أن قرار الإيقاف جاء بعد ساعات من إعلان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، منع بث برنامج ”الزمالك اليوم“ المعروض على قناة المحور الفضائية لمدة شهر، مع إنذار القناة بعدم عرض أي مادة إعلامية مماثلة خلال مدة منع البث، وفقًا لنص المادة الـ6 من لائحة الجزاءات والتدابير المشار إليها.

وجاء في قرار المجلس، إلزام قناة المحور الفضائية بأداء مبلغ مالي قيمته 50 ألف جنيه مصري أو ما يعادله بالعملة الأجنبية، ومنح القناة المشار إليها مهلة لمدة أسبوعين لتقنين أوضاع البرامج المؤجرة، وبرامج الإنتاج المشترك، والبرامج المهداة التي تبثها دون تصريح من المجلس، وذلك وفقًا لنص المادة الـ 12 من لائحة الجزاءات والتدابير المشار إليها.

This post was published on 2019-03-24 9:37 مساءً